وقع في يدي كتاب مختصر صلاة النبي صلى الله عليه وسلم يدعي مؤلفه أنه جمعه من كتاب صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم وكتاب الصلاة لابن القيم ووجدته يذكر حديثاً عن وائل بنحجر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا جلس بين السجدتين قبض إصبعين وحلق حلقتين بالإبهام والوسطى وأشار بالسبابة يحركها. وسمعت في برنامج نور على الدرب ذكر مسألة التحريك دون أدلة بين السجدتين فما صحة الحديث وهذه الوضعية وهل هي مقتصرة على التشهد أم أيضاً في الجلوس بين التشهدين؟ ما صفة وضع اليدين بين السجدتين؟ هل الحديثالصحيح إذا خالف ما أصح منه يكون شاذاً؟
عبد العزيز بن باز رحمه الله تعالى
التشهد في الصلاة والتسليم ورفع إصبع السباحة

وقع في يدي كتاب مختصر صلاة النبي صلى الله عليه وسلم يدعي مؤلفه أنه جمعه من كتاب صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم وكتاب الصلاة لابن القيم ووجدته يذكر حديثاً عن وائل بنحجر رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا جلس بين السجدتين قبض إصبعين وحلق حلقتين بالإبهام والوسطى وأشار بالسبابة يحركها. وسمعت في برنامج نور على الدرب ذكر مسألة التحريك دون أدلة بين السجدتين فما صحة الحديث وهذه الوضعية وهل هي مقتصرة على التشهد أم أيضاً في الجلوس بين التشهدين؟ ما صفة وضع اليدين بين السجدتين؟ هل الحديثالصحيح إذا خالف ما أصح منه يكون شاذاً؟

Tweet

لرعاية الموقع eyyah

لرعاية الموقع eyyah.com@gmail.com