رجل يبلغ من العمر الخامسة والسبعين لم يبدأ الصيام بالسن القانوني إنما كنت أصوم أياماً وأفطر أياماً أخرى هذا بالإضافة إلى تهاوني في أداء الصلاة فقد كنت أصلي أحيانا وأترك أحيان أخرى وقد داومت على الصلاة والصيام وأنا في الأربعين من عمري ماذا أفعل في السنوات التي فاتتني ولم أصمها مع العلم بأنني رجل عاجز ولا أستطيع القضاء؟ ما حكم من ترك عبادة محددة بغير عذر شرعي هل يستفيد شيئاً بقضائها؟
محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى
الذي يصوم ولا يصلي

رجل يبلغ من العمر الخامسة والسبعين لم يبدأ الصيام بالسن القانوني إنما كنت أصوم أياماً وأفطر أياماً أخرى هذا بالإضافة إلى تهاوني في أداء الصلاة فقد كنت أصلي أحيانا وأترك أحيان أخرى وقد داومت على الصلاة والصيام وأنا في الأربعين من عمري ماذا أفعل في السنوات التي فاتتني ولم أصمها مع العلم بأنني رجل عاجز ولا أستطيع القضاء؟ ما حكم من ترك عبادة محددة بغير عذر شرعي هل يستفيد شيئاً بقضائها؟

Tweet

لرعاية الموقع eyyah

لرعاية الموقع eyyah.com@gmail.com