طال الحديث بيني وبين أحد الأخوة من إحدى الدول العربية إلى أن وصلنا إلى صلاحية القلب حيث قال هذا الأخ أنه القلب ليس هو الذي يسمح أو يصلح الجسد وجميع الجوارح بدليل أنه لو أجريت عملية نزع قلب إنسان مؤمن واستبداله بقلب كافر لا يؤمن بالله لم يؤثر عليه هذا القلب الذي هو من الكافر وإنما استمر على إيمانه بالله هل هذا صحيح حيث أورد على شبهةكنت منها حائراً وهي أنه إذا كان هذا الحكم صحيح أو الكلام صحيح ما معنى قول الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث ألا وإن في الجسد إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله وفقكم الله والسلام عليكم ورحمة الله؟
محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى
الإنسان

طال الحديث بيني وبين أحد الأخوة من إحدى الدول العربية إلى أن وصلنا إلى صلاحية القلب حيث قال هذا الأخ أنه القلب ليس هو الذي يسمح أو يصلح الجسد وجميع الجوارح بدليل أنه لو أجريت عملية نزع قلب إنسان مؤمن واستبداله بقلب كافر لا يؤمن بالله لم يؤثر عليه هذا القلب الذي هو من الكافر وإنما استمر على إيمانه بالله هل هذا صحيح حيث أورد على شبهةكنت منها حائراً وهي أنه إذا كان هذا الحكم صحيح أو الكلام صحيح ما معنى قول الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث ألا وإن في الجسد إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله وفقكم الله والسلام عليكم ورحمة الله؟

Tweet

لرعاية الموقع eyyah

لرعاية الموقع eyyah.com@gmail.com