لي أخت توفيت وكان لديها مجموعة من الحلي الذهبية وقد أنجبت ابنتين وابناً واحداً فقامت والدتي وأخذت رأي زوجها ووالدها في بيع الذهب وجعل قيمته لعدة حجج تعطيها لشخص يقومبالحج لأختي المتوفاة فوافق زوجها ووالدها على ذلك فقامت والدتي ببيعه وبقي منه ما قيمته عشرون ألف ريال فهل يجب أخذ رأي الأولاد علماً أنهم قصر فلا يتجاوز عمر الكبرى منالبنات خمس سنوات وجميعهم تحت كفالة والدتي التي هي جدتهم منذ توفيت أمهم وهل لهم الحق في المطالبة بما تركته أمهم من مال بعد بلوغهم سن الرشد وهل يلحق والدتي إثم على تصرفها ببيع الذهب وإنفاق شيء منه في الحج لأمهم وماذا عليها أن تفعل الآن؟ ما حكم التبرع من أموال القصر أو الأيتام؟ على المسلم أن لا يتصرف شيئاً إلا بعد سؤاله أهل العلم؟
محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى
الأيتام واليتيم

لي أخت توفيت وكان لديها مجموعة من الحلي الذهبية وقد أنجبت ابنتين وابناً واحداً فقامت والدتي وأخذت رأي زوجها ووالدها في بيع الذهب وجعل قيمته لعدة حجج تعطيها لشخص يقومبالحج لأختي المتوفاة فوافق زوجها ووالدها على ذلك فقامت والدتي ببيعه وبقي منه ما قيمته عشرون ألف ريال فهل يجب أخذ رأي الأولاد علماً أنهم قصر فلا يتجاوز عمر الكبرى منالبنات خمس سنوات وجميعهم تحت كفالة والدتي التي هي جدتهم منذ توفيت أمهم وهل لهم الحق في المطالبة بما تركته أمهم من مال بعد بلوغهم سن الرشد وهل يلحق والدتي إثم على تصرفها ببيع الذهب وإنفاق شيء منه في الحج لأمهم وماذا عليها أن تفعل الآن؟ ما حكم التبرع من أموال القصر أو الأيتام؟ على المسلم أن لا يتصرف شيئاً إلا بعد سؤاله أهل العلم؟

Tweet

لرعاية الموقع eyyah

لرعاية الموقع eyyah.com@gmail.com