كانت حاملاً في الشهر الثاني أو أقل وأسقطت الحمل عمداً كرهاً في الحمل ولكنها ندمت ندماً شديداً على عملها وتابت إلى الله عسى ربي أن يغفر لي خطيئتي وبعد ذلك أنجبت أولادهل في هذا كفارة وما المطلوب منها الآن؟
محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى
الحمل ومنع الحمل وموت الجنين

كانت حاملاً في الشهر الثاني أو أقل وأسقطت الحمل عمداً كرهاً في الحمل ولكنها ندمت ندماً شديداً على عملها وتابت إلى الله عسى ربي أن يغفر لي خطيئتي وبعد ذلك أنجبت أولادهل في هذا كفارة وما المطلوب منها الآن؟

Tweet

لرعاية الموقع eyyah

لرعاية الموقع eyyah.com@gmail.com